ملتقى الفكر القومي
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى


في الذكرى ألوا حد والعشرين لوفاة الرفيق القائد المؤسس أحمد ميشيل عفلق (رحمه الله)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

في الذكرى ألوا حد والعشرين لوفاة الرفيق القائد المؤسس أحمد ميشيل عفلق (رحمه الله)

مُساهمة من طرف admin في الأربعاء يونيو 30, 2010 9:38 am

[size=25][size=25]بسم الله الرحمن الرحيم
حِزْبُ البَعْثِ العَرَبي الاشْتِرَاكي
[size=25]أمة عربية واحدة

ذات رسالة خالدة
وحدة حرية إشتراكية[/size]
بيان
في الذكرى ألوا حد والعشرين لوفاة الرفيق القائد المؤسس
أحمد ميشيل عفلق (رحمه الله)

أيها المناضلون البعثيون
يا شرفاء الأمة المجيدة
يا أحرار الإنسانية أينما كنتم
نستذكر
اليوم بكل فخر و اعتزاز ذكرى المفكر العربي الكبير و القائد المؤسس الرفيق
أحمد ميشيل عفلق رحمه الله، و نستذكر مسيرته النضالية العظيمة و التي بدأت
في ريعان الشباب، حيث نشأ الرفيق القائد في بيت عروبي دمشقي و تعايش مع
بدايات الثورة السورية الكبرى عام 1925 و ما أعقبها من حركات و ثورات
رافضة للاستعمار الأجنبي لأقطار الأمة و مقدراتها و خيراتها، ليعلن ثورته
و بعث أمته بجهوده و رفاقه الأوائل بنشر مبادئ البعث العظيم بدءاً من
الثلاثينات من القرن الماضي، حيث تعززت قناعهتم بعمق الترابط بين ابناء
الأمة و أقطارها في المشرق و المغرب العربي، و بأن مشاكل الأمة تتركز في
الدرجة الأولى بالاستعمار الأجنبي الذي يسيطر على الوطن العربي و القوى
المرتبطة به و التي تتحكم بقوت أبناء الأمة و حالة التجزئة التي تقطع جسد
الأمة بتلك الحدود المصطنعة، وما نتج عنها من الضعف و الفقر و الجهل و
المرض، فكانت الوحدة هي الهدف الأسمى الذي ناضل من أجله الرفيق القائد
المؤسس و معه الرفاق الأوائل، منطلقين من أن وحدة النضال الجماهيري العربي
هو الطريق للوحدة الكبرى، و الحرية المنشودة من رق المستعمر و الجهل و
التخلف و المرض .

رفاقنا الأعزاء
يا جماهير أمتنا المجيدة
لقد
عبر الرفيق القائد المؤسس رحمه الله عن حقيقة الترابط الأصيل بين العروبة
و الإسلام فكان مقاله التاريخي في ذكرى النبي العربي تعبيراً جلياً عن عمق
و أصالة هذا الترابط، حين دعى العرب للتمثل بخلق و إيمان و ثورة النبي
العربي محمد صلى الله عليه و سلم فقال : " لقد كان محمد يوماً كل العرب،
فليكن اليوم كل العرب محمداً " .

أيها المناضلون
يا رفاق البعث العظيم
كما
تعلمون جميعا، فقد حظيت فلسطين في فكر و نضال البعث على المقام الأول،
فكانت قضية الامة المركزية، فنستذكر هنا الرفيق القائد المؤسس و هو يقود
مجموعات البعثيين في معارك الدفاع عن عروبة فلسطين عام 1948، و كان رحمه
الله من أوائل من حذر من خطر الإستيطان الصهيوني في فلسطين العربية، و أشر
في مقال كتبه تحت عنوان " لا ينتظّرن العرب ظهور المعجزة .... فلسطين لا
تنقذها الحكومات بل العمل الشعبي" إلى أن النضال الشعبي العربي هو الطريق
نحو تحرير الأرض و استعادة الكرامة و المقدسات العربية .

يا أبناء شعبنا المجاهد
وأيها العرب الاحرار
إن
حياة المناضل لا تتوقف بغيابه المادي عن عالمنا، بل تستمر بأولئك الذين
يسيرون على نهجه النضالي، فها هو البعث يمضي وفق مبادئه الثابتة و على
أساس نظرية العمل البعثية التي أرسى قواعدها الرفيق القائد الشهيد صدام
حسين رحمه الله، و يرفع لواءها اليوم الرفيق القائد الأمين العام المعتز
بالله عزة ابراهيم الدوري حفظه الله و رعاه، و معه مناضلو البعث في
المقاومة العراقية الباسلة، و على امتداد الثرى العربي الطهور، يناضلون في
سبيل وحدة عربية شاملة و عميقة، و حرية تامة من الإحتلال و التجزئة و
المرض و الفقر، و قيام وطن اشتراكي يحقق لأبنائه العدالة في أبهى صورها و
تجلياتها، و يأخذ بيدهم نحو الإبداع و الرقي و التقدم الإنساني .

أيها المناضلون البعثيون
يا شرفاء أمتنا المجيدة
إن
الأيادي الآثمة التي نالت من ضريح الرفيق القائد المؤسس رحمه الله و أزالت
معالمه، كانت تظن أنها بجريمتها تلك قد اجتثت إسم القائد المؤسس و فكر
البعث العظيم من الوجدان و التاريخ و العقل العربي، و لم يعلموا أن تلاميذ
القائد المؤسس في مدرسة البعث العظيم، لم و لن يصيبهم الوهن أو الضعف،
وأنهم سائرون على نهج القائد المؤسس رحمه الله، و خلف قيادة الأمين العام
الرفيق عزة ابراهيم الدوري حفظه الله، يقبضون على جمر المبادئ السامية حتى
تحقيق أهداف أمتنا في الوحدة و الحرية و الاشتراكية .

الرحمة و الخلود للرفيق القائد المؤسس أحمد ميشيل عفلق
المجد و عليون للأكرم منا جميعا شهداء العراق و فلسطين و الأمة المجيدة
عاش البعث العظيم و مناضلوه البواسل في كل ساحات النضال و الجهاد
عاشت فلسطين حبيبة القائد حرة عربية من النهر إلى البحر
عاش المجاهدون .... و ليخسأ الخاسئون .... و الله أكبر[/size]
[/size]

avatar
admin
مدير عام

عدد الرسائل : 1748
العمر : 54
تاريخ التسجيل : 09/02/2008

http://arabia.4rumer.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى